الرئيسية / محبة الصغار للنبي / زيد بن ثابت جامع القرآن وترجمان رسول الله

زيد بن ثابت جامع القرآن وترجمان رسول الله

  1. زيد بن ثابت جامع القرآن وترجمان رسول الله

لما قَدِمَ النبيُّ المدينةَ أتاه الأنصارُ بغلام يتيم كان في الحادية عشرة من عمره، تبدو عليه علائم الذكاء والنجابة،
قد حفظ سبع عشرة سورة، فقدموه للنبي صلى الله عليه وسلم ليدعو له، فسُرَّ به النبي سرورا عظيما ودعا له وقربه.
ولما كانت غزوة بدر جاءه هذا الغلام وأراد أن يشارك مع النبي في جهاده وقتاله للمشركين ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم ردّه لصغر سنه وضعف جسمه.

زيد يتعلم القراءة والكتابة:

وبعد الغزوة، وحين أسر النبي بعضا من مشركي مكة ولم يستطيعوا أن يفدوا أنفسهم بالمال

طلب منهم النبي أن يُعلِّم كلُّ واحد منهم عشرة من أولاد المسلمين، ودعا رسول الله هذا الغلام وقال له:

يا زيد أريدك أن تتعلم القراءة والكتابة حتى تعينني على مراسلاتي،
وبدأ زيد بهمة عالية يتعلم القراءة والكتابة ويجتهد في تحصيلها حتى حصلها في فترة قصيرة جدا.

وجاء النبيَّ صلى الله عليه وسلم فرِحا بما أحرزه من نجاح وتفوق،
ففرح به النبي كثيرا وشجعه على المضي في طريق العلم لما رأى من همته
واجتهاده فطلب منه أن يتعلم اللغة العبرية ليقرأ للنبي بعض رسائله الخاصة التي تأتيه من اليهود،
فتعملها زيد في سبعة عشر يوما.

ومن حينها صار زيد كاتب النبي صلى الله عليه وسلم، يكتب بين يديه الوحي الذي ينزل به جبريل عليه السلام،
ويقرأ ويترجم للنبي رسائله التي تأتيه.

وتمر الأيام وتنمو هذه البذرة الطيبة التي رعاها النبي صلى الله عليه وسلم،

زيد جامع القرآن:

فيأمر سيدُنا أبو بكر زيدَ بن ثابت بجمع القرآن الكريم ليكون فضلُ زيد على كل من قرأ القرآن الكريم في الأمة
من يومه إلى يومنا هذا، وما هذا كله إلا بتشجيع النبي لزيد على التعلم وحفظ القرآن الكريم.

لمزيد من القصص والفيديوهات التربوية ..اشتركوا في قناتنا على اليوتيوب

عن عصير الطفولة

شاهد أيضاً

pepole 310x165 - محبة الصغار للنبي - لا تسأل الناس شيئاً

محبة الصغار للنبي – لا تسأل الناس شيئاً

محبة الصغار للنبي – لا تسأل الناس شيئاً جاء رجل فقير إلى النبي صلى الله …

rahma 310x165 - محبة الصغار للنبي - الرحمة بالضعيف

محبة الصغار للنبي – الرحمة بالضعيف

محبة الصغار للنبي – الرحمة بالضعيف مرَّ النبيُّ ذات يوم بأحد بساتين المدينة فسمع صراخَ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *